الإمارات والسعودية تعملان على عملة رقمية موحدة لتسوية التعاملات

الإمارات والسعودية تعملان على عملة رقمية موحدة لتسوية التعاملات

 

بدأت كل من الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية تطوير التقنية المالية من أجل تسوية التعاملات البينية وذلك عبر مشروع عملة رقمية.

جاء هذا على لسان مبارك راشد المنصوري محافظ المصرف المركزي الإماراتي موضحاً أن موعد إنجاز العملة الرقمية الموحدة مع السعودية ستكون في نهاية العام المقبل.

وأوضح المنصوري أن العملة الرقمية تمر بمرحلتين، الأولى على مستوى المحلي بين المصرف المركزي والبنوك العاملة في الدولة لإيجاد العملة المستخدمة في التعاملات المالية، والثانية تطبيق تلك العملة عبر الحدود.

وبدأ البنك المركزي الإماراتي ومؤسسة النقد العربي السعودي مشروع مشترك يستفيد من تقنية البلوك تشين وتقنيات التشفير لإصدار عملة رقمية مشتركة مقبولة في التعاملات العابرة للحدود.

وستكون العملة الرقمية مدعومة من قبل العملتين الحقيقيتين للبلدين الدرهم والريال. وتأمل الإمارات أن ينجح مشروعها المشترك مع السعودية ليتسع لاحقاً إلى المزيد من دول الخليج العربي.

الجدير بالذكر أن 140 مليون عربي يشكلون نسبة 40.1% من سكان الوطن العربي ليس لديهم حسابات مصرفية وليس لديهم القدرة للنفاذ إلى الأدوات المالية الجديدة.

 

Share this post


%d مدونون معجبون بهذه: