استعدوا لتوديع منفذ USB الشهير .. الجديد أقل حجماً وبسرعة نقل أعلى

استعدوا لتوديع منفذ USB الشهير .. الجديد أقل حجماً وبسرعة نقل أعلى

اعتاد مستخدمو الحواسيب والأجهزة الإلكترونية الأخرى، على استخدام منفذ “يو إس بي” من نوع “A”، لكن المنفذ الصغير الشهير منذ 1996 قد يتغيّر بشكلٍ لافتٍ عمّا قريب وذكر موقع “بزنس إنسايدر”، أن شركة “إنتل” الأميركية المختصّة في صناعة المعالجات والرقاقات الإلكترونية، تتجه إلى تعويض منفذ الـ USB الحالي، بآخر من نوع “C” أقل حجماً.

      


وبحسب المصدر، فإن التغيير المرتقب، خلال العام المقبل، سيتيح سرعة أعلى في نقل البيانات بين الأجهزة الإلكترونية والـ “يو إس بي”؛ إذ يسمح بنقل 40 جيجا بايت من البيانات في الثانية الواحدة، بينما لا ينقل المفتاح الحالي سوى 10 جيجا بايت.

ووفق “سكاي نيوز”، فإنه تبعاً لذلك فإن منفذ الـ “يو إس بي” الجديد، الذي لا يزال استخدامه مقتصراً على أجهزة “الماك بوك” الحديثة، أسرع بأربع مرات إذا ما قُورن بسابقه.

Share this post